تطبيقات الزواج

لضمان نجاح أول مقابلة: 7 أشياء لاتقوليها في المقابلة الأولى

المقابلة الأولى أو كما يقولون “روعة البدايات” دائماً جميلة، ورقيقة، وتترك ذكريات لاتنسى، خاصة للشباب في مقتبل العمر الذين لاخبرة لهم في المواعدة. لذلك بسبب نقص خبرة البعض، وقلة مهارات التواصل قد تصبح اللقاءات الأولى كارثية للكثيرين، لذلك نوضح 7 أشياء لا يجب أن تقولوها في أول مقابلة.

1- “علاقتي السابقة كانت سيئة جداً”

العلاقات السابقة يجب أن تكون صفحة وانتهت، ولو قرر أحدكما المضي قدماً لبدأ التعارف على أشخاص جديدة عن طريق ترشيحات الأصدقاء، أو عن طريق تطبيق تعارف جاد مثل “فرح” يجب أن يترك ماضيه خلفه، ولا يتحدث بالسوء عن تلك العلاقات، ذلك الأمر يعطي انطباعاً أنك شخص غير جاد، ولايعتمد عليه.

2- الانبهار الزائف


دائماً يحدث ذلك في بداية تعارف الطرفين، أن يبالغ أياً منهم في الانبهار بتفاصيل الطرف الآخر، سيظهر الأمر أنه خدعة، وسيوضح للطرف الآخر أن هناك تسخيف وادعاء في تلك العلاقة، مثلاً إظهار الشاب أنه مبهور بانفلونسر معين، أو باهتمام مشترك مع الفتاة مثل التسوق، يؤدي ذلك الأمر غلى عدم الارتياح منذ البداية.

3- أنا أريد الزواج بأسرع مايمكن


التسرع في الإصرار على الزواج، يعطي انطباع عند الطرف الآخر أنه غير مرغوب فيه لشخصه، فقط لأنه ينوي التعارف والارتباط بشخص مناسب، بغض النظر عن صلاحيته كشريك. يفضل التواصل بجدية، لكن لا داعي للإصرار على تحديد مواعيد محددة في أول عدة لقاءات، لأنها فرصة للتواصل لمعرفة إن كان الطرف الآخر مناسب أم لا.

4- ماهو دخلك الشهري؟

السؤال في الماديات سؤال خاص جداً، لايجب تداول هذا الأمر بشكل مباشر، لكن يمكن السؤال على المسمى الوظيفي، سنوات الخبرة، أو الشركة مثلا، فضلاً على المظهر، من الممكن عن طريق تلك الأشياء استشفاف أن الطرف الآخر مستواه الداي مقبول أم لا. لأن السؤال المباشر يعطي انطباع أن الطرف الآخر مادي وطماع، حتى لو لم يكن كذلك.

5- “الحياة كئيبة وحزينة”

لا أحد يريد الارتباط بشخص كئيب، الكل يبحث عن علاقة يكون فيها سعيداً بشكلٍ أكبر، لأنه بالتبعية سيسعد شريكه، إظهار التفاؤل والجدية، فضلاً عن الحديث بشكل بسيط وراقٍ من أكثر الأشياء التي تجعلك أكثر جاذبية من وجهة نظر الطرف الآخر

6- “هل فكرت في ممارسة الرياضة لخسارة وزنك؟”


تلك النوعية من الأسئلة التي تندرج تحت بند التنمر، تفقد ثقة الطرف الآخر في نفسه، وتجعله يشعر بأنه منبوذ وغير مرغوب فيه، وبالطبع ستؤدي للفشل من بعد ذلك، من الأفضل الحديث عن أمور مشتركة، فلو بدأ في معرفة شخص جديد تقبله بكل عيوبه لو رأيت أن المميزات في كفة متكافئة.

7- “أنا لا أحب هذا المكان”

قبل المقابلة الأولى يجب أن يكون المكان عاماً في منطقة مفتوحة للأمان الشخصي، وقريب من بيت كلا من الطرفين، لا يصح أن يبدي أي طرف تذمره من المكان أو من الخدمة فيه، لأنه كان قد تم الاتفاق المسبق عنه من قبل، تلك تصرفات صبيانية تعطي انطباعاً بعدم النضج.

للتوضيح أن المقابلة الأولى الغرض منها هو التعارف بشكل أكبر بشكا مريح وسلس، لذلك لا داعي للتوتر الزائد، أو التركيز الزائد، فقط يرجى الحرص على ألا تكون مدة اللقاء الأول أكثر من 30 دقيقة، وتكون في مكان مألوف للطرفين، ويجب أن يبنى حكمنا على الشخص الآخر بعد أكثر من مقابلة حتى نتخذ القرار في نهاية الامر بكونه شريك مناسب أم لا.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *